سعر الدولار في السوق السوداء والمواطن الذي يكاد لا يعرف شكل العملة الأمريكية من يدفع ثمن ارتفاعه
الدولار الأمريكي

تعاني مصر من أزمة ارتفاع سعر الدولار بشكل جنوني، منذ مطلع العام الجاري، والمواطن العادي الذي يكاد لا يعرف شكل العملة الأمريكية بكل فئاتها، هو وحده الذي يدفع ثمن ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه المصري، بطريق غير مباشر بتحمله تكاليف زيادة الأسعار.

وترتبط زيادة الأسعار في مصر، بزيادة سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري، وذلك لاعتماد السوق المصري على البضائع والمواد الخام المستوردة بشكل كبير، وكلما ارتفع سعر الدولار في السوق السوداء، يضع المستورد فارق السعر على السلع التي يقوم باستيرادها، والتي تصل في النهاية للمواطن العادي بسعر مرتفع، وبذلك فإن اشتعال سعر الدولار يُشعل أسعار السلع، ومن يتحمل هذه الزيادة هو المواطن.

سعر الدولار اليوم الأربعاء 8 يونيه في السوق السوداء.

سجل سعر صرف الدولار الأمريكي، في تعاملات السوق السوداء اليوم الأربعاء 8 يونيه، مقابل الجنيه المصري، 10.70 جنيه للشراء، و10.80 جنيه للبيع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.