أرتفاع سعر الدولار في مصر خلال تعاملات اليوم الخميس 9-5-2016 بالسوق السوداء ومكاتب الصرافة
الدولار

بسبب حالة الركود التي تشهدها سوق الصرف هذه الأيام؛ وذلك في ظل تراجع الطلب علي الورقة الخضراء هذه الأيام بشكل مؤقت؛ بسبب أنتهاء موسم أستيراد السلع الرمضانية ومستلزمات العيد، بالإضافة إلي عطاء البنك المركزي الأخير الذي وصل إلى 120 مليون دولار، الذي اسهم بشكل كبير في توفير الدولار الأمريكي بالسوق المصرية، كل هذه العوامل أدت إلي تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري بالسوق السوداء ومكاتب الصرافة، إلي نحو 10.60 للبيع و10.55 للشراء، مقابل استقراره في البنوك بقيمة 8.88 جنيها.

ويتوقع خبراء مصرفيون مزيد من الانخفاض في سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري هذا الأسبوع، في ظل انخفاض الطلب على العملة الصعبة من قبل المستوردين خلال شهر رمضان.

هذا وعلي الرغم من انخفاض سعر الدولار بالسوق السوداء هذه الأيام، ألا أنه لا يمنع من أرتفاع أسعار السلع المختلفة في السوق المصرية، بدعوى أن استيراد كافة السلع، استورد بسعر الدولار المرتفع فيما سبق.

تحديث

أرتفاع أسعار الدولار اليوم بالسوق السوداء، عند مستوي 10.70 جنيه للشراء، مقابل 10.75 جنيه للبيع،في حين بلغ متوسط سعر الدولار بالبنوك، 8.85 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.