الداخلية تعلن عن سقوط أباطرة الإرهاب الأسود “منفذي حادث حلوان الإرهابي”
حادث حلوان الإرهابي

أعلنت وزارة الداخلية المصرية في بيان لها اليوم عن تحديد بعض العناصر التكفيرية المتورطة في قتل العديد من أفراد الداخلية، وهي أيضاً المسئولة عن مقتل ضابط و 7 أفراد من قوة الأمن بحلوان.

وأشار البيان أنه تم القبض على كل من، عبد الله محمد شكري وشهرته “أبو خديجة” ويقيم بحلوان، و وليد حسن محمد حسن، و تم ضبط أيضاً مصطفى طلعت طلعت وشهرته “أبو عبد الله”، ومحمد إبراهيم حامد وشهرته “صبري”، و محمد عبد الهادي محمد محمود، وأيضاً الإرهابي عبد الرحمن أبو سريع، وإبراهيم إسماعيل مصطفى.

وكشفت التحريات عن تورط هؤلاء التكفريين، في بعض العمليات ضد قوات الأمن وأخرها حادث حلوان، حيث تم تتبع السيارة التي نفذ من خلالها الحادث، وتبين أنها مبلغ بسرقتها منذ فترة، وتم ضبط السيارة والإرهابيين وبعض الأسلحة المستخدمة في العمليات التي نفذت من قبل.

وأضافت وزارة الداخلية بأن هؤلاء الأفراد متورطين، في قتل العميد علي فهمي “رئيس وحدة مرور المنيب”، وقتل 4 أفراد من قوة كمين المنوات بسقارة، وقتل أمين الشرطة أحمد فاوي، وكذلك السطو المسلح على مكتب بريد حلوان وسرقة 82 ألف جنيه، وقتل رقيب شرطة أحمد ناجي سيد، وأيضاً هم من نفذوا حادث حلوان الشهير.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.