مفاجأة كبرى تكشفها آخر وصية لمحمد علي كلاي قبل وفاته
وصية محمد علي كلاي تكشف عن مفاجأة

على الرغم من أن الملاكم المصري العالمي محمد علي كلاي كان يعتنق الديانة الإسلامية، إلا أنه أوصى المقربين منه أن يقوموا بحفر عبارات للقس الأمريكي مارتن لوثر كينج على قبره عند وفاته.

القس الأمريكي مارتن لوثر كينج الذي توفي عام 1968 مقتولاً كانت له عبارة شهيرة يقول فيها “حاولت أن أحب أحدا، حاولت أن أحب الإنسانية بأسرها، حاولت أن أقوم بإطعام الجياع وكسوة العراة”، وهي العبارة التي أعجب بها محمد علي كلاي بشدة.

وكان أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي قد إعتنق الدين الإسلامي عام 1964، ويمتلك كلاي أخاً وحيداً له إسمه رودولف، وقد قام بتغيير إسمه بعد إعتناق الإسلام إلى عبد الرحمن.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.