وفد شعبي إيطالي يبرئ مصر من مقتل الشاب ريجيني
الشاب ريجيني

أكد وفد شعبي إيطالي خلال مؤتمر صحفي له في مقر تيار الإستقلال المصري، وحضره بعض رجال الأعمال الإيطاليون وبعض المصريين وعلى رأسهم السفير محمد العشماوي والكابتن جمال علام، بأن هناك من يريد توتر العلاقات بين إيطاليا ومصر.

وأشار أحد رجال الأعمال الإيطالين، ويدعى جينيو بنيديتي في كلمته خلال المؤتمر، بأن مصر بريئة من حادث مقتل الشاب ريجيني، وهناك من يسعى إلى تعكير العلاقات المصرية الإيطالية، وأنهم لم يسمحوا لذلك وسوف يقوموا بالوقوف بجانب المصريين لتخطي هذه الأزمة.

وأكد جينيو بأن مصر بلد آمنه، ويجب عودة السياحة إليها، وطالب جميع رجال الأعمال حول العالم والسياح بالرجوع إلى مصر والإستثمار فيها، لأن هناك من يقود حملة تشويه ضد مصر، ولكن هذا كله كذب فمصر هي بلد الأمن والأمان والإستثمار.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.