وكالة “فيتش للتصنيف الائتماني” تعلن عن التصنيف الائتماني لمصر وتوقعاتها للاقتصاد المصري للعام المالي القادم
وكالة فيتش

نشرت وكالة “رويترز” اليوم، تقريراً لوكالة “فيتش للتصنيف الائتماني”،والتي أكدت تصنيفها لمصر عند المستوى B، وتوقعت ارتفاع العجز والدين العام في موازنة الدولة عن مستواه المتوقع، وأكدت على احتمال تخلف مصر عن سداد ديونها طويلة الآجل بالعملة الأجنبية عند المستوى B، وكذلك احتمالية تخلف مصر عن سداد الديون قصيرة الأجل عند المستوى B أيضاً.

كما أكدت على أن العجز في الموازنة للعام المالي الحالي 2016/2015، يصل إلى 11.6% من الناتج المحلي، وأرجعت هذا العجز لعدة أسباب منها، ” عدم تطبيق ضريبة القيمة المضافة والتي كانت ستعمل على زيادة الإيرادات ينحو 1 %، وكذلك خفض قيمة العملة المصرية في مارس الماضي، وارتفاع مدفوعات الفوائد .

وذكرت الوكالة، أن الاحتياطي النقدي من العملة الأجنبية مازال منخفض، وأنه يكفي لتمويل المدفوعات الخارجية لمدة 3 شهور فقط، وتوقعت ارتفاع الدين إلى 18 % من إجمالي الناتج المحلي بنهاية 2016، وأن الناتج المحلي شهد تباطؤ ملحوظ في2016/2015 بنسبة 3.2 % بسبب تدهور السياحة ونقص العملة الأجنبية .

وأكدت فيتش، أن البنوك المصرية المحلية سوف تظل قادرة على تمويل العجز، وأن المناخ الاقتصادي والسياسي، يجب أن يشهد تحسن واستقرار مثلما كان عليه في الفترة من 2011 إلى 2013 .

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.