انخفاض مفاجئ في سعر صرف الدولار بالسوق السوداء بالتزامن مع تسلم البنك المركزي لمنحة السعودية
الدولار

شهد سعر صرف الدولار الأمريكي، مقابل الجنيه المصري بالسوق السوداء اليوم الثلاثاء 31 مايو، انخفاضاً ملحوظاً، حيث سجل انخفاض بقيمة 25 قرش بشكل مفاجئ، مسجلاً 10.65 للشراء، و 10.75 للبيع، مع وجود فارق طفيف بمناطق الجمهورية المختلفة، حسب حالة العرض والطلب، بينما استقر سعره لدى البنوك الرسمية عند مستوى 8.85 للشراء و 8.88 للبيع .

جاء هذا الانخفاض المفاجئ، في سعر صرف الدولار بالسوق السوداء، بالتزامن مع تسلم البنك المركزي للشريحة الأولى من منحة المملكة العربية السعودية، والبالغ قيمتها 500 مليون دولار، تسلم المركزي 2.5 مليون دولار أمس، وأكدت مصادر حكومية أن المنحة ليست وديعة أو مساعدة، ولكنها موجهة للمشروعات القومية .

ويرى الخبراء والمتعاملين، أن تراجع الدولار بهذا الشكل المفاجئ ما هو إلا تراجع وقتي، وأنه سوف يعاود الارتفاع مرة أخرى، وأن اقتصاد عملاق مثل الاقتصاد المصري، يجب ألا يعتمد على المنح والمساعدات، وأن يكون هناك حلول جذرية لزيادة الناتج القومي وزيادة الدخل القومي من العملة الصعبة، وليس الاعتماد على المنح والمساعدات فقط.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.