بالفيديو: التعليق الأول من الطيب بعد المشاجرة وحقيقة تصالحه مع شوبير
الطيب وشوبير

صرح المعلق الرياضي “أحمد الطيب” أنه لم يتأثر نهائياً من الشجار الحاد الذي نشب بينه وبين الكابتن “احمد شوبير”، أثناء حضورهما سوياً في برنامج العاشرة مساءاً مع الإعلامي “وائل الإبراشي” على فضائية دريم مساء السبت، مشدداً على عدم إمكانيه التصالح بينهما نهائياً قائلاً “لن أتصالح مع شوبير ليوم الدين وإما أن أُسجن أو يسجن ومستعد لدفع تعويض من جنية لمليون”.

ونفى  “الطيب” في مكالمة هاتفية أجراها لبرنامج “اللعبة الحلوة” مع الكابتن “خالد الغندور” على فضائية LTC، ما أدعاه شوبير في الفيديو من تطاوله على زوجته وبناته، مشيراً إلى عدم تحدثه عنهن نهائين لا على المستوى الشخصي ولا على المستوى الإنساني.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

فيما أشار الطيب إلى خجله كونه كان جزء من الإهانات التي تابعها مشاهدوا التلفزيون على الهواء، قائلاً أنه يخجل من مشاهدة التلفزيون بعد ما حدث بإعتباره إساءة للإعلام، مشيراً إلى تعجبه من ظهور شوبير إعلامياً مرة أخرى وحديثه بكل بجاحة على حد تعبيره عما حدث، واصفاً ذلك بأنه كالشيطان الذي يعظ.

وأشار “الطيب” إلى عدم رضائه تماماً عما حدث فهو شئ مخزئ ومحزن كما وصفه، مشيراً إلى رفضه للمناظرة في البداية ولكنه قبل بناء على طلب الإبراشي، وفيما يخص ما اتضح في الفيديو من اعتداء شوبير عليه، قال الطيب أن ما حدث عقب وقف الإرسال مخالف تماماً للمتوقع، “كرامتي محفوظه ولو من ناحية الجسم آكل عشرة زيه”، موضحاً أنه  اتخذ إجراءات للدفاع عن نفسه بعد قطع الإرسال.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.