حكاية أشبه بالمسلسلات الدرامية “عودة طفل لأمه بعد 14 سنة من خطفه بسبب صورة على الفيسبوك”
عودة الطفل

شهد مركز كفر صقر بمحافظة الشرقية، واقعة أغرب من الخيال، حيث استطاعت أم بالعثور على ابنها والذي خُطف منها منذ 14 عاماً وكان عمره وقتها 8 أشهر، وذلك بسبب صورة تم نشرها على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك .

وترجع أحداث الواقعة إلى قيام سيدة لا تُنجب، بخطف طفل رضيع من أمه من أحد مراكز التطعيم بمركز كفر صقر عام 2002، و منذ ذلك الحين اعتادت  شقيقة الطفل بنشر صورته على الفيسبوك، وهي تتمنى أن يتعرف أحد عليه، وبالفعل تعرفت إحدى السيدات على صورة الطفل وكانت قريبة للسيدة التي خطفت الطفل، فقامت بإبلاغ أم الطفل الحقيقية وعرفتها بالخاطفة .

وتبين من تحريات المباحث، قيام السيدة المتهمة بخطف الطفل، وأوهمت أهل زوجها والذي كان لا يُنجب بأنها حامل، وقدمت الطفل على أنه ابنها، وأكدت في تحقيقات النيابة أنها وجدت الطفل بأحد الشوارع،و أنها لم تبخل على الطفل، بل إنه ورث أبيه الذي توفي منذ عامين .

وتم تسليم الطفل للأم الحقيقية، وتم عمل محضر بالواقعة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.