قال المستشار أحمد أبو زيد، المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية المصرية، أن الوزارة أرسلت الفيديو لجميع الدول العربية للتأكد من مصدره، وبعد اتصالات مكثفة تبين أن مصدر الفيديو من داخل دولة الكويت، وبالتحديد من منطقة (المنقب العزيزية الكويت).

وجاء في بيان أصدرته الخارجية المصرية بشأن الشاب المصري، أن دولة الكويت الشقيقة تتعاون مع قنصلية مصر العربية للبحث والقبض على المتهم الكويتي، وجاري الآن البحث عن كل من ظهر بالفيديو للتحقيق معهم، وإصدار بيان رسمي بشأن الواقعة.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

وأضاف المستشار أحمد بأن الشاب المعتدى عليه، لم يتقدم بأي بلاغ رسمي إلى الجهات المختصة، ولكن سوف تستمر جهود وزارة الخارجية للكشف عن هويته ومحاكمة من قاموا بالتعدي عليه وتقديمهم للعدالة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.