عاملون بمطار شارل ديجول في تصريحات غريبة يزيدون الشكوك بشأن الطائرة المصرية المنكوبة
ألطائرة المصرية المنكوبة

بعد أن قامت بعض الجهات المصرية المسئولة وعلى رأسها وزارة الطيران وشركة مصر للطيران، بنفي إقدام قائد الطائرة على الإنتحار وكذلك بنفي محاولة اختطاف الطائرة، يبقى احتمالين آخرين قد يكون أحدهما تسبب في سقوط الطائرة المصرية، أولهما عمل إرهابي وثانيهما عطل فني في الطائرة.

وفي هذا الإطار نشرت صحيفة تليجراف البريطانية شهادات لبعض العاملين في مطار شارل ديجول، أحدهم يسمى بولين جودبوت، وهو ضابط في مكتب شركة الطيران، قال أن هناك عدد من الإجراءات الأمنية يتم التغاضي عنها في كثير من الأحيان، بهدف القضاء على الزحام والطوابير داخل المطار، مما قد يؤدي إلى تسرب بعض الأشخاص الذين يمكن من خلالهم الضلوع في أي عمل إرهابي في المطار أو على أي طائرة.

كما أضافت إحدى عاملات المطار وتسمى سيلين، وهي عاملة بساحة الإنتظار، أن الشرطة وجنود الأمن في المطار عددهم غير كافي، وقالت سيلين بالنص أنه يمكن بسهولة زراعة قنبلة داخل المطار أو في أي طائرة.

وهذه الشهادات قد تؤكد بشكل كبير العمل الإرهابي في إسقاط الطائرة عن طريق زرع قنبلة في الطائرة، أثناء تواجدها في مطار شارل ديجول.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.