جريمة بشعة أودت بحياة 15 مصري دهساً تحت عجلات السيارات بمصر الجديدة
دهس 15 مصري تحت عجلات السيارات

عرض الإعلامي وائل الإبراشي في برنامجه على قناة دريم الفضائية، مشهداً مروعاً يُظهر مدى التهور والاستهتار بحياة المصريين، من أصحاب السيارات الفارهة  وأبناء علية القوم، أما الفقراء وأبناءهم فيموتون تحت عجلات هذه السيارات، وفي حوادث عربات الأجرة، والقطارات والحرائق.

وذكر الإبراشي أن مجموعة من الشباب قاموا بعمل سباق للسيارات في منطقة مصر الجديدة، فتأتي إحدى هذه السيارات والتي تسير بسرعة جنونية، فتدهش 15 شاباً مصرياً كانوا موجودين في محيط هذا السباق، وربما لو حدثت عملية إرهابية بسيارة مفخخة ما مات هذا العدد.

وقالت والدة أحد ضحايا الحادث، “أن ابني كان يجلس على الرصيف برفقة أصدقائه، حيث فوجئ بأحد السيارات وقد صدمتهم جميعا نتيجة السير على سرعة شديدة، أودت بحياتهم جميعًا”.

وتابعت سيدة أخرى والدة أحد الضحايا، “ابني ميت والشحم في إيده، وكانوا واقفين على الرصيف، وجاءت عربية بي إم  شلتهم كلهم مثل الفراخ”، ونعتذر عن عرض الفيديو للمشاهد البشعة الموجودة به.

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.