نبته خضراء إذا لمستها ولو بطريق الخطأ ستنتحر لا محالة.. اكتشفها
نبتة الانتحار

شهدت قرية صغيرة في استراليا واقعة غريبة، حينما اشتكى أهلها من كثرة حوادث الإنتحار، مما دفع الجهات المحققة إلى فحص جثامين المنتحرين ليتبين وجود علامات زرقاء في أجسامهم إلى جانب مادة سامة في دمائهم تسير في العروق وتترك علامات في المخ تؤدي إلى صداع مزمن.

وقد توصل الباحثون إلى أن المتسبب في هذه الأعراض الإنتحارية، عبارة عن نبتة خضراء جميلة تجبر من يشاهدها على لمسها وفي باطنها انتحار مؤكد، وقد عرفت هذه النبته بـ “SUICIDE PLANT” وهي لا تنمو إلا في استراليا.

وقد قامت جهات التحقيقات بسؤال أهالي الضحايا عن الأعراض التي أصابت المنتحرون قبل وفاتهم مباشرةً، فقالوا أنهم قد لمسوا نبتة خضراء غريبة في الغابة وعلى الفور أصيبوا بصداع مزمن وراحوا يصرخون بعنف من شدة الألم الذي لم يستطيع أياً من الأطباء معالجته مما دفعهم إلى الإنتحار.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.