بعد أحداث نقابة الصحفيين أول مطلب للسيسي بتقديم استقالته
ممدوح حمزة

علق الناشط السياسي المهندس “ممدوح حمزة”، على طلب الصحفيين بإقالة وزير الداخلية، بعد ما حدث لنقابة الصحفيين من اقتحام وترويع، بواسطة قوات أمن الداخلية والبلطجية المأجورين، بقوله أن الذي يجب أن يقدم استقالته هو “السيسي”.

وأشار “حمزة”، من خلال تغريدة له على حسابه الخاص على تويتر، أن المتسبب الحقيقي وراء اقتحام مقر النقابة، واستخدام البلطجية لترويع الصحفيين والمتضامنين معهم، هو “عبد الفتاح السيسي”، ويجب عليه أن يقدم استقالته، “لو كانت الصحفيين ترغب في استقالة المتسبب في اقتحام النقابة، واستخدام البلطجية لترويع الصحفيين والمتضامنين معهم، فالذي يجب الاستقالة هو السيسي”.

Untitledوأكد “حمزة”، من خلال تغريدة أخرى، أن الاستقالة وحدها لا تكفي، ولكن لابد من وعد بعدم استخدام البلطجية، والإفراج عن معتقلي أحداث جزر تيران قائلا، “الاستقالة وحدها لا تكفي، ولكن وعد قاطع بعدم استخدام البلطجية والهتيفة المأجورين بفلوس الشعب، والإفراج الفوري عن كل معتقلي جزر تيران محبي الأرض”.

Untitled

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.