دراسات طبية: إطلاق الغازات يحميك من هذه الأمراض الخطيرة
خطورة منع إطلاق الغازات

إطلاق الغازات هو دائما ما يكون أمر حرج لمن يقم به عندما يكون مابين الناس نظرا لأنه من المكروهات التي ترفضها الناس ويتعاملون معها كأنها شيء فاضح، وهذا ما جعل الكثير منهم يتحملون ألم منع إطلاق الغازات حتي لا يصيب من حوله بالتأذي والغضب.

هذا وقد أكدت بعض الدراسات الطبية التي أجريت مؤخرا ببريطانيا والتي نشرت عبر موقع uproxx، الثلاثاء 3 مايو/ أيار 2016 أن منع إطلاق الغازات تتسبب في قصر العمر وتجعل صاحبها عرضا للإصابة بالكثير من الأمراض الخطيرة مثل الخرف والسرطان والسكتات القلبية، وأكدت أن إطلاق غاز كبريتيد الهيدروجين له فوائد صحية عظيمة.

حيث أكد الدكتور مارك وود أن إطلاق هذه الغازات تأتي من النظام المتوازن داخل الأمعاء وأوضح عندما يكون جسم الإنسان مريض تطلق إنزيمات تولد كميات قليلة من كبريتيد الهيدروجين وهذا هام جدا للجسم وكفيل بتنشيط الميتوكوندريا وإبقائها تعمل، ما يجعل الخلايا تستمر في الحياة وأن منع هذه الغازات تتسبب في عكس ذلك تماما بموت الخلايا وتفقد قدرتها على تنظيم حياتها والسيطرة على الالتهاب.

وأكمل مارك أنه يعلم أن غازات كبريتيد الهيدروجين يحمل رائحة كريهة بالنسبة للإنسان ولكنها تعد البطل الحقيقي للحفاظ علي صحة جسم الإنسان.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.