مفاجأة حول وديعة الإمارات تكشفها مصادر من داخل البنك المركزي
السيسي وبن زايد

ذكرت تقارير إعلامية كثيرة، تزامناً مع زيارة محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي لمصر، والتي تبعت زيارة الملك سلمان بن عبد العزيز للقاهرة مطلع الشهر الماضي، أن الإمارات قدمت للقاهرة حزمة مساعدات مالية ب4 مليار دولار، في الوقت الذي اقترب فيه سعر الدولار من 12 جنية.

وقالت التقارير الصحفية حينها أنه وبتوجيه من الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، أمر بتقديم 4 مليار دولار لمصر، 2مليار للاستثمارات في القاهرة، و2 مليار دولار كوديعة للبنك المركزي المصري،  للسيطرة على سعر صرف الدولار الأمريكي في السوق السوداء.

ولكن المفاجأة اليوم أن هذه المليارات لم يصل منها أي شيء إلى مصر حتى الآن، وذلك حسب مصادر مسؤولة من داخل البنك المركزي، كما أنه لا يوجد أي مفاوضات حول هذه الأموال، ولا وجود جدول زمني لتسلم هذه المليارات الأربعة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.