مفاجأة…نظام إلكتروني جديد لتوزيع الخبز البلدي المدعم سيتسبب في حدوث أزمة لدي المواطنين
وزير التموين

تعتبر منظومة الخبز البلدي المدعم من أنجح المشروعات التي قامت بها وزارة التموين والتجارة الداخلية وأستطاعت بموجبه الحصول على رضاء المواطنين، حيث أصبح المواطن يحصل على احتياجاته من الخبز البلدي المدعم بسهولة ويسر ويستطيع من خلالها المواطن الحصول على حصته من الخبز البلدي المقررة يومياً لمدة ثلاثة أيام بحيث لو كان نصيب الفرد خمسة أرغفة فإنه يمكن أن يحصل على 15 رغيف كل ثلاثة أيام، إلا أن ذلك على ما يبدو لن يستمر طويلاً ، حيث أعلن الدكتور علاء عز أمين عام اتحاد الغرف التجارية أن الغرفة سوف تنتهي خلال الأيام القليلة المقبلة من تحديث نظام إلكتروني بالتعاون مع إحدى شركات البرمجيات ووزارة التموين من أجل تقنين حصص الخبز البلدي المدعم للمواطن.

واشار الدكتور علاء عز أن هذا النظام سوف يمنع حصول المواطن على أكثر من الحصة المخصصة له من الخبز البلدي المدعم أكثر من يوم بحيث يحصل المواطن على حصته فقط بذات اليوم ولا يأخذ أكثر من يوم كما هو موجود بالنظام الحالي لتوزيع الخبز البلدي المدعم على المواطنين باستخداام البطاقة التموينية الذكية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.