وكيل العلاقات الخارجية في البرلمان المصري “أعلى ما في خيلكم اركبوه” رداً على تصريحات الخارجية السودانية
السيسي والبشير

أكد اليوم وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور أمام المجلس الوطني على عدم تخليهم عن حق السيادة السودانية على مثلث حلايب، مؤكداً على اتخاذ الإجراءات القانونية والسياسية لحفظ حقوق السودان، وذلك حسب قوله.

وتأتي أزمة حلايب وشلاتين، بعد توقيع مصر اتفاقية ترسيم الحدود مع المملكة العربية السعودية، التي تقضي بنقل السيادة على جزيرتين في البحر الأحمر إلى السعودية، مما جرأ السودان على المطالبة بمثلث حلايب.

وعلى الفور رد وكيل لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان المصري على التصريحات السودانية قائلاً، ” أعلى ما في خيلكم اركبوه”، وأكد على أن أي معركة دولية تدخلها السودان مع مصر، ستكون هي الخاسرة، لأن العالم كله يعترف ويقر بملكية مصر لحلايب وشلاتين.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.