أول تعليق للشيح محمد حسان على مجزرة حلب
الشيخ محمد حسان

علق الداعية الإسلامي الشيخ محمد حسان على مجزرة حلب، و على الدم السائل في سوريا، و غيرها من البلاد التي يسيل فيها دم المسلمين، لابد للمقهورين والمظلومين أن يتضرعوا لله رب العالمين ليكشف عنهم الضر و يفرج الهم.

وكتب الشيخ حسان من خلال تدوينه له على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، قائلاً : ” سيظل الدم السوري النازف في حلب، و غيرها دليلاً علي ظلم العالم الغربي، و ضعف العالم الإسلامي، و في كل محنه لا يبقي للمقهورين، و المظلومين إلا أن يمدوا يد الضراعة إلى الرب العلي جل و علاً، و علي المسلمين جميعاً أن يتذللوا إلي الله بذل و انكسار أن يرحم ضعفهم، و أن يحقن دمائهم، و أن يفرج كربهم، و أن ينتقم من ظالميهم، و قاتليهم إنه ولي ذلك ومولاه”.

قامت قوات الجيش النظامي السوري بقصف مستشفى حلب بالطائرات مما تسبب في قتل الرجال و النساء و الأطفال، وأن هذا يعد انتهاكاً جديداً للقانون الدولي، و أعلنت الأمم المتحدة أنها قلقة لما يحدث في سوريا.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. ايه اللي صحاك من النوم يا شيخ السلطان.طب و رابعه كتنت مجزره للمسلمين برضه و لا دول كانوا يهود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.