البنك المركزي المصري خلال أيام يوجه  ضربة جديدة للدولار بالسوق السوداء
سعر الدولار في السوق السوداء والبنوك

تراجعت أسعار الدولار بشكل كبير في السوق السوداء في تعاملات اليوم حيث تراوح سعر الدولار 10 جنيهات للشراء و10.10 جنيهات للبيع، وذلك بسبب حالة القلق التي تنتاب السوق السوداء للدولار هذه الأيام، خوفاً من قرار جديد يصدره البنك المركزي المصري خلال أيام.

حيث أكد مصدر مصرفي أن البنك المركزي المصري سيوجه خلال الأيام المقبلة ضربة جديدة للسوق السوداء قد تتمثل في اتخاذ قرار بإغلاق كل شركات الصرافة وخاصة التي لم تلتزم بتعليمات البنك المركزي في الاتجار بالعملة حيث أنها من المفروض أن تبيع سعر الدولار بالسعر الرسمي ثم تضيف له 15 قرش فقط كأرباح وهو ما لم تلتزم به شركات الصرافة حتى الآن وتقوم ببيع وشراء الدولار تسببت في حدوث أضرار كبيرة بالاقتصاد القومي.

من جهة أخرى فقد استقر سعر الدولار في البنوك حيث بلغ سعر صرف الدولار لدى البنوك نحو 8.83 جنيه للشراء و8.88 جنيه للبيع وقد أحجم الكثير من المستوردين عن اللجوء إلى السوق السوداء لسد احتياجاتهم من الدولار انتظاراً لقيام البنك المركزي بتوجيه جزء من الوديعة الإماراتية للبنوك يمكن من خلالها تلبية احتياجات المستوردين للدولار وهذا التوقع أدي إلى هبوط الطلب على الدولار في السوق السوداء وزيادة المعروض منه.

وهذا أخر تقرير صادر عن البنك المركزي المصري بأسعار الدولار والعملات العربية والأجنيه:-

أخر تقرير صادر عن البنك المركزي المصري

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.