ناشط سياسي شهير يترك رسالة ساخرة جداً للأمن في منزله بعد أن علم بقدومهم إليه (بالصور)
مداهمات الأمن لمنازل النشطاء

ما زالت الحملات الأمنية المكثفة التي تشنها قوات الأمن المصري على النشطاء والصحفيين مستمرة، وذلك بسبب الدعوات المتزايدة لمظاهرات 25 إبريل القادم، وقد داهمت إحدى هذه الحملات منزل أسرة الناشط السياسي الشهير والمحامي الحقوقي مالك عدلي، فلم تجده بالطبع لأنه لا يعيش مع أسرته وله منزل خاص به.

وبعد علم مالك عدلي بذلك توقع قدومهم إلى منزله هذا بعد الحصول على عنوانه، وترك مالك هذا المنزل ولكنه ترك رساله لقوات الأمن قام بتصويرها ووضعها على حسابه على فيسبوك، حيث كتب في الرسالة الموجهة للأمن “أمك اسمها حنفي” وقام بوضعها في طبق فاكهة.

ولم يذكر مالك هل بالفعل ذهب رجال الأمن إلى بيته أم لا؟.

1

2

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.