القناة التي كانت حلماً إسرائيليا وتهديد صريح لمصر تستعد إسرائيل لتنفيذ المرحلة الأولى منها بدعم عربي
قناة بديلة لقناة السويس

منذ عدة سنوات والحديث عن قناة بديلة لقناة السويس تسعى إسرائيل لتنفيذها لا ينقطع، وهي تلك القناة التي سوف تربط بين البحر الأحمر والبحر الميت، وكانت هذه القناة تمثل حلماً إسرائيلياً تسعى لتحقيقه منذ سنوات، بينما يمثل تهديداً صريحاً لمصر لأنه سوف يقضي على قناة السويس.

وأمس كان تصريح وزير المياه والري الأردني حازم الناصر في مؤتمر صحفي، حيث قال أن الأردن وإسرائيل سوف يوقعان إتفاقية إنشاء هذا المجرى المائي خلال ستة أسابيع على الأكثر، وسوف تبدأ المرحلة الأولى للعمل في نهاية هذا العام على أن يبدأ التشغيل التجاري للمشروع في منتصف 2020.

وقد أكد الناصر على أهمية المشروع لكلاً من الأردن وإسرائيل بشكل خاص، وأنه بجانب فائدته التجارية الكبيرة فسوف يحافظ على مياه البحر الميت من الجفاف، وذلك عن طريق ربطه بالبحر الأحمر، هذا وقد أعلنت السفيرة الأمريكية أليس ويلز أن بلادها ستقدم 125 مليون دولار لدعم هذا المشروع.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.