أسباب وفاة تشيانا بطلة المصارعة الحرة الأسطورية
اسطورة المصارعة النسائية تشيانا

تم العثور من جانب الشرطة الأمريكية  على أسطورة المصارعة الحرة تشيانا ميتة الأربعاء 20 أبريل  في منزلها بجنوب كالفورنيا، بعد أن قام احد أصدقاؤها بالاتصال بالشرطة حيث أنها لم تتصل به منذ عدة أيام .

وأفادت الشرطة  أن تشيانا والتي تبلغ من العمر 45 عاما، بأن التحقيقات ما زالت جارية لمعرفة الأسباب الحقيقة وراء وفاتها، وتقف العديد من الشائعات حول وفاتها ومنها تناول  جرعة زائدة من المخدرات مما أدي إلى وفاتها ، كما لم يذكر أن هناك مرض قد أصابها خلال الفترة الأخيرة من حياتها وأنها لم تفصح عن ذلك حيث تعتبر احد النشطاء على التوتير  فيسبوك.

ومن ابرز الإنجازات التي قامت تشيانا بتحقيقها هي الحصول على بطولة انتر كونتيننتال والتي هي مخصصة للرجال فقط حيث اشتهر عنها القوة الخارقة، كما أنها من أعضاء فريق دي اكس مع المصارعين ترابيل انش وشون مايكل.

وانتقلت نجمة المصارعة الحرة من المصارعة الحرة إلى العمل في تصوير الأفلام الإباحية، مما دفع اتحاد المصارعة إلى إنهاء التعاقد معها منذ عام 2001.

كما نشب خلاف بينها وبين سيتفانى مكمان ابنه رئيس الاتحاد للمصارعة الحرة، بسبب وجود علاقة بين ترابيل انش بطل المصارعة الحرة مع سيتفانى ووجود علاقة سابقة بين تشيانا وترابيل انش  وحتى تم طردها من اتحاد المصارعة، وقامت تشيانا بتهديد ترابيل انش بفضحه لاستمرار العلاقة بها وخيانته لزوجته سيتفانى  .

وانتقلت تشيانا إلى اليابان للعمل كمعلمة للغة الانجليزية، وقد نعى الاتحاد العالمي للمصارعة تشيانا من خلال صفحته الرسمية على الفيسبوك.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.