نصيحة الكهرباء لتخفيض قيمة الفاتورة الشهرية
تخفيض قيمة فواتير الكهرباء

أكدت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أنها لا تلجأ إلى سياسية تخفيف الأحمال إلا في الضرورة القصوى وعند زيادة الإستهلاك عن معدلاته الطبيعية بشكل كبير، مشيرة إلى عدم وجود تخفيف في الأحمال خلال الأيام الماضية، بحيث يبلغ الحد الأقصى للإستيعاب يومياً 24500 ميجا وات.

وأشارت الوزارة إلى الإستمرار في توزيع لمبات الليد الموفورة من خلال شركات توزيع الكهرباء، من أجل ترشيد الإستهلاك وتقليل قيمة الفاتورة الشهرية، وتوفر هذه الخدمة للمستهلك إمكانية الحصول على 20 لمبة ليد يسدد ثمنها بالتقسيط على 36 شهر تضاف على فاتورة الكهرباء.

بينما تابع المركز القومي للتحكم في الطاقة، قائلاً  أن مؤشر الحمل أمس الأثنين كان باللون الأخضر حتى منتصف الليل، وهو ما يعني أن حالة الحمل آمنة فكلما اقترب المؤشر من اللون الأحمر كلما كثرت فرص تخفيف الأحمال، موجهاً الشكر للمواطنين على تعاونهم لتخفيض الإستهلاك.

يحمل مؤشر الأحمال أيضاً لونين آخريين وهما الأصفر والبرتقالي ومعناها أن الوضع في حالة انذار بما يعنى أن الأحمال تزايدت ويجب على المشاركين ترشيد الإستهلاك، هذا فضلاً عن اللون الأحمر الذي يقضي بضرورة تخفيف الأحمال وقتياً من أجل الإستمرار في الحصول على التغذية الكهربائية المطلوبة.

أما عن النصيحة فهي الحصول على لمبات الليد الموفرة ذات الفاعلية الضوئية العالية إلى جانب استهلاكها المحدود للطاقة، فضلاً عن مراقبة مؤشر تخفيف الأحمال من خلال الموقع الرسمي لوزارة الكهرباء للتعرف على الوضع الحالي للأحمال.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.