أحمد موسى: مكافأة مليون جنية لمن يدلي بمعلومات تثبت مصرية تيران وصنافير
احمد موسى

أعلن الإعلامي “احمد موسى” عن عزمه تقديم مليون جنية مكافأة لكل شخص يثبت بالأدلة التاريخية الأصلية مصرية جزيرتي “تيران وصنافير”، وذلك بعد الجدل الكبير الذي ثار بشأنهما مؤخراً بعد تنازل مصر عنهما للمملكة العربية السعودية رسمياً.

وتابع “موسى” خلال تقديمه لحلقة الأحد من برنامج “على مسئوليتي” المذاع على فضائية “صدى البلد”، أنه سيقوم بتقديم المليون جنية على الهواء مباشرة لم يتقدم بالوثائق التاريخية التي تثبت مصرية الجزيرتين، مؤكداً أن هذه الوثائق المزعومة لم تجدها الدولة بعد بحث عميق عام 1990 مما أدى إلى إصدار قرار جمهوري في هذا الوقت بأحقية السعودية بهما.

وفيما يخص الإتفاقية العثمانية عام 1906 التي يتحدث عنها نشطاء التواصل زاعمين أنها خاصة بحدود المملكة العربية السعودية ومصر، قال “موسى” أن هذه الإتفاقيةتحدثت عن حدود مصر فقط دون ذكر جزيرتي تيران وصنافير.

وشدد “موسى” على استغلال البعض لموضوع الجزيرتين من أجل إثارة الرأي العام وتغييبه بدون دليل، مؤكداً أنه يجب على الجميع التمعن والقراءة أولاً دون التسرع وراء أكاذيب مضللة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. من يضمن لي عدم الاعتقال أو يضمن لي صدقك بإعطائي المليون لحلوح … أنا عندي الأدلة الكافية تاريخيا وجغرافيا ووثائقيا منذ ثلاثمائة عام أي قبل نشأة الدولة السعودية، وبترتيب تاريخي إلى الآن …وكلها تثبت مصرية تيران وصنافير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.