أول تعليق من الرئيس السيسي على «جمعة الأرض» الرافضة التنازل عن تيران وصنافير
الرئيس السيسي

أكد الرئيس السيسي مجدداً على ملكية المملكة العربية السعودية للجزيرتين محل الجدل “تيران وصنافير”، في الوقت الذي دعت فيه الحركات السياسية للتظاهرات أمس الجمعة 15 أبريل تحت اسم “جمعة الأرض والعرض”، ومؤكدين مواصلة التظاهرات في الـ 25 من أبريل الجاري، لرفض التنازل عن الجزيرتين.

حيث أشار السيسي أمس الجمعة خلال تفقده لمشروع جبل الجلالة بالبحر الأحمر، إلى ملكية المملكة العربية السعودية للجزيرتين، مضيفاً أنهما في الناحية الأخري من الشاطئ وهي أرض ليست أرضنا إنما هذه الأرض أرضنا وعلينا تعميرها والحفاظ عليها.

لقاء السيسي بالشباب
لقاء السيسي بالشباب

فيما شد السيسي من أزر الشباب مؤكداً أنهم أمل مصر لإمتلاكهم النشاط والقوة والنقاء والبراءة، مشيراً إلى أهمية إعدادهم بطريقة صحيحة لتحمل صعوبات المستقبل، متابعاً أن الحفاظ على 90 مليون مصري هي عبادة يؤجر الإنسان عليها.

فيما أضاف السيسي خلال لقائه بالشباب، إلى أن الجميع فداءاً لمصر متابعاً أنه من المقرر أن تشهد المرحلة المقبلة تنفيذ العديد من المشروعات القومية العامة، نافياً أن تكون قوة الدولة في الناحية العسكرية فقط كافية إذ لابد أن تملتك كذلك قوة في النواحي الإقتصادية والعلمية والثقافية والنفسية.

وتابع السيسي، أن كلماته لا يريد بها التخويف ولكن نقل الواقع الحقيقي للإستعداد له ومواهجته، مؤكداً على أن مصر قد تعبت خلال الخمسون عاماً الماضية وآن الأوان لإستعادة أمجادها، مشيراً إلى اعتبار عام 2016 عام الشباب وبالتالى فإن المشروعات الحديثة تخدم الشباب في المقام الأول.

يذكر أن تظاهرات أمس الجمعة شهدت إقبال متوسط في عدد من الشوارع بالقاهرة والجيزة، وواجهتهم قوات الأمن بالقنابل المسيلة للدموع، وسط بعض الأعداد المتفاوتة أمام نقابة الصحفيين والمحاطين بسياج أمني مكثف لمنعهم من القيام بأعمال تخريبية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.