التعليق الأول للسيسي بعد تظاهرات”جمعة الأرض والعرض” بشأن جزيرتي تيران وصنافير
لقاء السيسي في مشروعات جبل الجلالة

على الرغم من دعوة بعد الأحزاب والحركات للخروج اليوم في تظاهرات على مستوى الجمهورية “جمعة الأرض والعرض”، اعتراضاً منهم على تنازل مصر على جزيرتي البحر الأحمر” تيران وصنافير”  للسعودية،

خرج السيسي اليوم ليؤكد للجميع أن الجزيرتين سعوديتين، و ذلك أثناء تفقده مشروع جبل الجلالة بالبحر الأحمر، قائلاً  : ” أن جزيرتي تيران وصنافير موجودتان على الناحية الأخرى من الشاطئ، ولكنهما أرض غيرنا، وهنا هي أرضنا وعلينا أن نعمرها ونحافظ عليها”.

وأشار السيسي: “أنه في ظل الظروف الحالية ليس لنا سوى شباب مصر الذين يمتلكون النشاط، والحيوية والنقاء والبراءة، نموت قبل أن يمس أحد مصر بسوء”،  و أكد على أن المرحلة القادمة ستشمل العديد من المشروعات العملاقة، وان القوة ليست عسكرياً فقط وإنما اقتصادية وعلمية وثقافية.

وأكد السيسي أنه لا يريد تخويف أحد بكلامه، و لكني أخبركم بالحقيقة و علينا بناء بلدنا قائلاً : ” أن الدولة تعبت على مدى خمسين عاما، و بكم سنرجعها دولة بصحيح”، مؤكداً على دور الشباب في المرحلة القادمة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. بخصوص هذا الخبر .. بداية انا لا اعرف ما اذا كانت تيران وصنافير مصريتان ام لا .. فهذا موضوع لابد من البحث فيه وفى التاريخ والجغرافيا منذ القدم .. ومش عيب ابدا انى اقول لااعرف فهذا ليس تخصصى .. ولكن لدى سؤال .. اذا كانتا الجزيرتان سعوديتان كما تم الاتفاق وانه مصر كانت تديرهما فقط .. السؤال اين عقد ادارة هاتين الجزيرتين بين مصر والسعوديه وبكام ولا مصر كانت بتديرهم جدعنه ؟؟؟؟

  2. بداية انا لا اعرف ما اذا كانت تيران وصنافير مصريتان ام لا .. فهذا موضوع لابد من البحث فيه وفى التاريخ والجغرافيا منذ القدم .. ومش عيب ابدا انى اقول لااعرف فهذا ليس تخصصى .. ولكن لدى سؤال .. اذا كانتا الجزيرتان سعوديتان كما تم الاتفاق وانه مصر كانت تديرهما فقط .. السؤال اين عقد ادارة هاتين الجزيرتين بين مصر والسعوديه وبكام ولا مصر كانت بتديرهم جدعنه ؟؟؟؟

  3. كاذب
    التنازل بطريقتك ماهى الا سرقه باليل وفى الظلام من غير شفافيه وماندرى ماوراء ذلك الا موامره

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.