هشام جنينة يحذر وزارة الداخلية وينصح الضباط بعدم طاعة القيادات في أمور معينة
هشام جنينه

حذر المستشار هشام جنينة الرئيس السابق للمركزي للمحاسبات، قيادات وزارة الداخلية من التصدي للمظاهرات التي تنطلق غداً في جمعة سماها النشطاء ب”الأرض هي العرض”، كما قدم نصيحة لضباط وجنود الداخلية بعدم التصدي لهذه المظاهرات، موضحاً أن البيان الذي أصدرته الداخلية اليوم غير قانوني.

كما علق جنينة على الاتفاقية الأخيرة مع السعودية، والتنازل عن تيران وصنافير لصالح المملكة، قائلاً أن ما حدث يعتبر خيانة للوطن ويجب على كل مصري أن يرفضه ويتصدى له.

جنينه

وكانت وزارة الداخلية أصدرت بياناً مساء اليوم تحذر فيه من النزول غداً، وقالت فيه “إن وزارة الداخلية إذ تعرب عن تقديرها واحترامها الكامل لحقوق المواطنين في حرية التعبير عن الرأي تجاه مختلف القضايا القومية في الحدود التي رسمها القانون، وفى ضوء ما توافر من معلومات مؤكدة لدى الأجهزة الأمنية بإطلاق جماعة الإخوان دعوات تحريضية منظمة وتوزيع نشرات تدعو لتنظيم مسيرات تستهدف إثارة الفوضى ببعض الشوارع والميادين وإستثمارها في خلق حالة من الصدام بين المواطنين وأجهزة الأمن”.

وأضافت “أن الوزارة تهيب بالمواطنين بعدم الانسياق وراء الدعوات المغرضة وتحذر من أي محاولات للخروج على الشرعية وانطلاقاً من مسئوليتها في الحفاظ على أمن الوطن سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية الحاسمة حفاظاً على حالة الأمن والاستقرار”.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.