مفاجأة كبرى أزمة ريجيني تتصاعد وتنتقل لبريطانيا والضغوط الأوروبية قد تزيد على مصر بشدة
جوليو ريجيني

لم تنتهي بعد أزمة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، ولكن الأزمة تتطور بشكل سريع خاصة بعد أن رفض الجانب الإيطالي تحقيقات الوفد الأمني المصري بشأن القضية، وقام بسحب السفير الإيطالي من مصر للتشاور حول هذه الأزمة الكبيرة.

واليوم أكد الناشط السياسي الشهير وائل غنيم أن هناك طلبة بريطانيين يقومون بتجميع توقيعات لإجبار الحكومة البريطانية على التدخل في الأزمة، والتصعيد ضد مصر، خاصة وأن القانون البريطاني يجبر الحكومة على الرد على أي قضية يوقع عليها 10 ألاف بريطاني، بينما يتم إجبار البرلمان البريطاني على عمل جلسة كاملة لمناقشة أي قضية يتم تجميع 100 ألف توقيع بشأنها.

وقد أكد غنيم، أن الطلبة من جامعة كامبريدج التي درس بها الإيطالي جوليو ريجيني يشاركهم في ذلك أساتذة الجامعة يحملون على عاتقهم تجميع هذه التوقيعات.

5

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.