محامي يحرج الإبراشي ويطالب بتطبيق مادة الدستور الخاصة بالخيانة على المتسبب في بيع جزيرتي تيران وصنافير سواء كان السيسي أو غيره”فيديو”
وائل الابراشي

بعد تنازل مصر عن جزيرتي تيران وصنافير للمملكة العربية السعودية، وذلك خلال الزيارة الحالية للملك سلمان لمصر، طالب المحامي عصام عجاج بمحاسبة المتسبب في هذا التنازل سواء كان السيسي أو مجلس الوزراء، حيث طالب بتطبيق إحدى مواد الدستور الخاصة بالخيانة، والتي تتمثل في المادة 159.

كما أضاف عجاج في مداخلة تليفونية له مع الإعلامي وائل الإبراشي، أن في عهد مرسي تم تسريب معلومات عن نيته في التازل عن حلايب وشلاتين، وقد غضب الشعب المصري في وقتها، ولكن عندما يتنازل السيسي عن تيران وصنافير بعض الناس يستغربون غضبنا.

وقد قال عجاج أنه يجب أن نبحث عن مُتخذ هذا القرار سواء كان الرئيس أو رئيس الحكومة، كما نتأكد من قيامهم بذلك التنازل، وبعد ذلك يتم تطبيق المادة 159 في الدستور المصري الخاصة بالخيانة وإنتهاك أحكام الدستور.

حيث تنص المادة 159 في الدستور على: يكون إتهام رئيس الجمهورية بإنتهاك أحكام الدستور، أو بالخيانة العظمى، أو أية جناية أخرى، بناء على طلب موقع من أغلبية أعضاء مجلس النواب على الأقل، ولا يصدر قرار الاتهام إلا بأغلبية ثلثى أعضاء المجلس، وبعد تحقيق يجريه معه النائب العام.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.