خبير استراتيجي: من الأفضل التنازل عن جزيرتي «تيران وصنافير» لأنهما عبئ وليس بهما موارد
تيران وصنافير

صرح الخبير الإستراتيجي والعسكري “اللواء مختار قنديل”، أن مشكلة جزيرة “تيران وصنافير” أستحدثت بسبب طلب المملكة العربية السعودية من مصر في الماضي تأمينهما بعد أن استولت اسرائيل على “أم الرشراش” ايلات حالياً، وهو ما يفسر تواجد القوات المسلحة المصرية عليهما حتى هذه اللحظة، مضيفاً أن إقامة الجسر الجديد للربط بين مصر والسعودية سيتطلب وجود قوات أمن من الجانبين المصري والسعودي لتأمينه.

وتابع “قنديل” في مداخلته الهاتفية على التلفزيون المصري في برنامج “أنا مصر”، أن التأمين العسكري للجسر مطلوب لمنع وصول العناصر الإرهابية إليه، مشيراً إلى أن الجسر سيكون منقسماً إلى جزئين جزء للسيارات والآخر لقطار سكة حديد، وسيرتفع عن سطح الماء بمسافة 100 متر.

>>> بالفيديو: استاذ تاريخ يكشف الأصول التاريخية الحقيقية لـ «تيران وصنافير»

وأردت الخبير الإستراتيجي، قائلاً أن الجسر لن يعيق السفن من المرور بل ستمر أسفله بأمان وسهولة، وهو طفرة في مستقبل المواصلات بين دول المشرق والمغرب العربي، متابعاً أنه فيما يخص تنازل مصر عن الجزيرتين، فإنه من الأفضل ذلك بإعتبارهما عبئ وليس بهما موارد، وبالتالي فإن مسئولية الدفاع عنهما مسئولية ثقيلة.

>>> بالفيديو: رئيس هيئة عمليات القوات المسلحة «تيران وصنافير» مصريتان 100%

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. يعني خبير وبتعترف اننا من الضعف بحيث لا يمكننا من الدفاع عن الجزيرتين … بينما السعودية يمكنها ذلك ….

    انته عبيط يا عبيط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.