الصحف الأمريكية تؤكد وضع المستشار هشام جنينه تحت الإقامة الجبرية
هشام جنينه

المستشار هشام جنينه ، الرئيس السابق للجهاز المركزى للمحاسبات، والذى تم إقالته واعفاءه من منصبة من أيام قليلة بسبب كشفه عن قضايا فساد كبرى،  تم وضعه تحت الإقامة الجبرية.

ذلك ما ذكرته صحيفة ” وول سترتيت جورنال ” إحدى أكبر الصحف الأمريكية ، حيث تناقلت الصحيفة هذه الأخبار عن المستشار على طه المحامى الخاص بالمستشار هشام جنينه، حيث وصف المستشار على طه وضع موكله بأنه تحت الإقامة الجبرية من أفراد الشرطة ولكنهم بزى مدنى، حيث أنهم يحاصرون منزل المستشار هشام جنينه ويقومون بمنع الزائرين له.

ولم يصل الأمر إلى هذا الحد بل أكدت الصحيفة بأن الشرطة التى ترتدى الزى المدنى قامت بمصادرة الهواتف المحمولة كل من المستشار هشام جنينه وجميع أفراد أسرته بدون وجود أمر قضائى أو أمر رسمى بذلك واصفاً ذلك بانه من أنواع البلطجة.

وأكد الأستاذ على طه المحامى بأن ما يحدث مع المستشار هشام جنينه يعتبر خرقاً للدستور وأن هذا الأمر لا يتعبر أمراً محلياً كما تتصور الشرطة المصرية بل أن قضية المستشار هشام جنينه لها أهمية دولية لأنه كان على رأس جهاز مهمته كشف الفساد فى الدولة المصرية.

وقد أكدت الصحيفة الأمريكية بأن المتحدث باسم وزارة الداخلية يرفضون التعليق على ما وصل إليه التحقيق مع الرئيس السابق للجهاز المركزى للمحاسبات.

وننشر صورة عنوان الخبر فى جريدة وول سترتيت جورنال الأمريكية الخاص بوضع المستشار هشام جنينه تحت الإقامة الجبرية ” Egypt’s Chief Corruption Auditor Placed Under House Arrest ” .

هشام جنينه

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. أمر قضائى .. دستور …… الكماليات دى مش عندنا .. احنا ( متقدمبن ) عندنا بلطجية وكلاب حراسة بشريين ورصاص اشتراه
    الشعب علشان يقتلوهم بيه عند اللزوم .. تحيا مصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.