مفاجأة.. وزير التربية والتعليم يستجيب لمطلب أولياء الأمور الخاص بامتحان “الميد ترم”.. وذلك بعد ساعات من قرار تعديل المناهج
وزير التربية والتعليم

بدأ وزير التربية والتعليم الدكتور  “الهلالي الشربيني”، في عملية موسعة لتطوير التعليم، تطال تعديل المناهج وحذف أجزاء منها، خاصةً الأجزاء الخاصة بالحشو الكثير، إيماناً منه في عملية تعديلات موسعة، تهدف الارتقاء بالمستوى التعليمي، ومن ثم بدأ في نقطة أخرى، طالبه بها الكثير من أولياء الأمور.

فقد أوضح الوزير، خلال لقاؤه بأولياء الأمور الثائرين على المناهج التعليمية في مقر الوزارة، أنه لا مانع من أن يكون الجزء الذى أدى تلاميذ صفوف النقل الامتحان فيه، في الميد تيرم، والذي يمثل 35٪ تقريباً من المنهج، لن يُعاد امتحانه مرة أخرى، على أن يكون هذا الجزء للمطالعة ويتم الاكتفاء بعمل أبحاث فيه، وذلك بعد مراجعة مستشاري المواد في الوزارة.

هذا وقد أشار “الشربيني”، بأن هذا القرار ينطبق على صفوف النقل فقط، منوهاً بأن تلك القرارات تهدف إلى أكبر استفادة للطالب من المناهج التعليمية، دون التأثير عليه بعد ذلك من خلال الامتحانات، وحرصاً على عدم إثقال كاهل الطلاب بالمناهج الكبيرة والمقررة.

ومن ناحية أخرى، تناول الوزير موضوع تعديل المناهج، مؤكداً بتوجيه التعليمات للجان المختصة بالتطوير، وذلك لحذف الحشو منها والأجزاء المكررة والتي تعتمد على الحفظ دون الإدراك والفهم، موضحاً بإرسال نشرة للمدارس بالأجزاء التي يمكن إلغاؤها من مناهج صفوف النقل هذا العام.
وتابع الوزير، بأنه  سيتم الإعلان عن المحذوفات يوم الأحد القادم على موقع الوزارة، مضيفاً أيضاً، بأنه سيتم تطوير الكتب الخارجية، إقتدائاً بالدول المتقدمة حيث سيتم الاعتماد على زيادة التمارين والصور التعليمية والتى تساعد على توصيل المعلومة بشكل مباشر.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.