الحكومة تعتذر من الدكتور “إبراهيم سماحة” وتنفي اتهامه بخطف الطائرة المصرية
السفير حسام قاويش

قدمت الحكومة المصرية اعتذاراً رسمياً للدكتور “إبراهيم سماحة” الذي تم اتهامه في حادث اختطاف الطائرة المصرية، بحيث اعتذر المتحدث الرسمي باسم الحكومة “هشام قاويش” لـ”سماحة” مشيراً إلى أنه كان أحد ركاب الطائرة وليس الخاطف.

وكان ذلك خلال مداخلة هاتفية أجراها “قاويش” في برنامج “صباح أون” المذاع على قناة “أون تي في لايف”، وأشار “قاويش” خلال المداخلة بأن المعلومات الأولية التي وردت لأجهزة الأمن اتهمت “سماحة” باختطاف الطائرة بمن فيما، بعد ذلك تم التوصل إلى صورة الخاطف ومطابقة صورته بصورة “سماحة” وبالفعل تأكدت أجهزة الأمن بأنها غير مطابقة ولا علاقة له بالخطف.

عاجل:

هذا وكان اللواء “حسن حسني” قد صرح بأن التحقيقات الأولية أثبتت بأن مختطف الطائرة يحمل الجنسية المصرية ويدعى “إبراهيم سماحة”، ويعمل في ولاية “أتلانتا” الأمريكية، وهذا ما نفته الحكومة.

ويذكر بأن الطائرة المصرية المخطوفة كان على متنها 72 راكباً بينهم 30 مصرياً و26 أجنبياً من جنسيات مختلفة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.