بعد بيان الداخلية الأخير حول مقتل ريجيني : وزير الداخلية يرد لأول مرة على إيطاليا
جوليو ريجيني

قام اللواء مجدي عبد الغفار بالتأكيد على أن الداخلية لم يصلها أي تكذيب أو تشكيك رسمي من إيطاليا حول قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

كما صرح عبد الغفار بعد حضوره بيان الحكومة الذي أصدره رئيس الحكومة بمجلس النواب أمس، أن الإعلام الغربي هو السبب وراء التشكيك، وأنه لا يوجد أي تكذيب بشكل رسمي، حيث أن وسائل الإعلام الغربيه هي السبب في التشكيك حول ما أعلنته مصر حول مقتل ريجيني.

كما أكد عبد الغفار أن الداخلية تبذل كل جهودها لكي تزيل أي غموض حول القضية، حيث تواصل النيابة المصرية وأجهزة الأمن تحقيقاتها في قضية العصابة التي تقوم بإستهداف الأجانب،  والتي إتهمتها الداخلية بقتل ريجيني، حيث تم العثور على متعلقات ريجيني في منزل شقيقة أحد أفراد العصابة.

وفي ذلك الوقت قال وزير الخارجية الإيطالي أنجيلينو ألفانو أن المحققين المصريين “راجعوا موقفهم” حول قضية ريجيني، وذلك بسبب إصرار إيطاليا على رفض سيناريو مقتل ريجيني على يد عصابه إجراميه.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.