بعد تصنيف الجيش المصري الـ10 عالمياً.. «جلوبال فاير» تتلاعب بالترتيب لتعيد مصر للمركز الـ14 وتحل تركيا مكانها !
الجيش المصري

بعد ساعتين من نشر مؤسسة “جلوبال فاير” العسكرية التصنيف العالمي لـجيوش 126 دولة من حيث القوة عالمياً، قامت المؤسسة بتعديل التصنيف الذي ظهر فيه الجيش المصري في المركز العاشر عالمياً، والأول عربياً، ليحتل الجيش المصري في التصنيف بعد التعديل المركز الـ14 بعد أن كان في المرتبة العاشرة، وحل محل الجيش المصري، الجيش التركي في المرتبة العاشرة بعد أن كان في المرتبة الـ13 عالمياً في التصنيف.

كما عدّل الموقع تصنيف بعض الجيوش بحيث تقدّم مركز الجيش الإيراني من المرتبة الـ15 إلى المرتبة الـ12، وتراجع الجيش الألماني إلى المرتبة الـ13 بعد أن احتل المرتبة الـ11، وكما يظهر في الترتيب حافظ التصنيف بعد التعديل على مراكز جيوش الدول التي حصلت على المراكز الـ9 الأولى.

www.misr5.com/custom/ad.php" >

(تصنيف الجيش المصري عالمياً قبل التعديل)

تصنيف جلوبال فاير بعد التعديل
تصنيف “جلوبال فاير” للجيوش عالمياً (قبل التعديل)


(تصنيف الجيش المصري عالمياً بعد التعديل)

تصنيف "جلوبال فاير" للجيوش عالمياً (بعد التعديل)
تصنيف “جلوبال فاير” للجيوش عالمياً (بعد التعديل)

>> شاهد ترتيب جيوش باقي دول العالم في التصنيف من هنــــــــا.

وأثار تلاعب “جلوبال فاير” بتصنيف الجيوش عالمياً لعام 2016 غضب المصريين، وذلك نظراً لقيام الموقع بتعديل المركز العاشر الذي حصل عليه جيش مصر “خير أجناد الأرض” إلى المركز الـ14، واعتبر البعض هذا التعديل مقصوداً، خاصة بعد وضع الجيش التركي في المركز العاشر الذي حصلت عليه مصر في التصنيف الأول قبل التعديل.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. خليهم يغيروا ويشيلو ويحطو طب وتصنيفنا احنا واسرائيل فى 1973 كان ايه ومين الى انتصر ده شغل سياسة يعنى هو الدول دى كاشفه اسرار جيوشها كدة للعيان

  2. إحذروا من الجزائر فهي كمان بدأة تأخذ مراتب القوة العسكرية متقدمة بشكل رهيب وبصمت وبدون ضجيج بيننا وبينها ثلات نقاط

  3. خليهم مخدوعين في قوة جيشنا الذي لا يعلمها الا الله فالقوة ليس بقوة الاسلحة وانما بقوة مستخدم الاسلحة وهو الجندي المصري خير اجناد الارض

  4. دواؤك فيك وما تشعر *** وداؤك منك وما تبصر
    وأنت الكتاب المبين الذى *** بأحرفه يظهر المضمر
    وتزعمُ أنك جرمٌ صغيرٌ *** وفيكَ إنطوى العالمُ الأكبرُ

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.