محافظ البنك المركزي يُدلي بتصريحات مثيرة عن وضع الاقتصاد المصري
محافظ البنك المركزي طارق عامر

قال محافظ البنك المركزي طارق عامر، أن القرار الذي اتخذه لتعويم الجنيه كان ضرورياً في تلك المرحلة، وأنه تم الترتيب لهذا القرار حتى تكون إيجابياته أكثر من سلبياته على الاقتصاد المصري، وكان من اهم إيجابياته الملحوظة أن الإيداعات الدولارية زادت بنسبة21% عن الفترة السابقة.

و أشار عامر قائلاً : ” أن مصر رابع أكبر دولة في التنمية الاقتصادية، وفقًا لتقارير مجلة “إيكونوميست” الإنجليزية، وتابع  “ووضعنا كويس جدًا، ولسه عندنا مجال أكبر بكثير”، كما كشف عامر أنه تم إدخال بنك التنمية الزراعية تحت مظلة البنك المركزي والقانون في مجلس النواب، وأن البنك سيقوم بتوفير المستلزمات الزراعية لجميع الفلاحين.

وأكد عامر من خلال حواره مع الإعلامية” لميس الحديدي” على احد القنوات الفضائية المصرية على أن تقوية البورصة المصرية وارتفاعها، سيؤدي ذلك الى رفع قيمة الجنيه،  قائلاً : ” بعد كده الدولار هيبقى بـ4 جنيهات ولّا حاجة وتتحل القصة، لا نستهدف سعر صرف معين وإنما نستهدف التضخم الذي انخفض في الشهر الأخير” على حد قوله.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

  1. طاب امتى ياباشا هيبقى ب 4 جنيه ذى ما قات .. عايزين توقيت محدد .. عايزين خارطة الطريق .. عايزين تخطيط .. عايزين نعرف اولنا من اخرنا .. من سنتين اتقال لنا المواطن هيحس بتحسن فى حياته المعيشية بعد سنتين .. وفى حقيقة الامر اتنيلت حياته المعيشيه بعد سنتين .. هنفضل كده لحد امتى .. انتم مش عارفين تضبطوا الاسواق ولا سعر الصرف ديه خيبه قويه .. واسفاه .. حسبنا الله ونعم الوكيل

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.