تعرف على حقيقة مادة “الزئبق الأحمر” كما وضحها حواس
الزئبق الاحمر

انتشر في الأونة الأخيرة ما يسمى بمادة “الزئبق الأحمر” ذات القدرات الخارقة، و التي تشفي كثيراً من الأمراض، و تدخل في صناعات بعض الأسلحة و القنابل الإندماجية، فلا يزال بعض الناس معتقدون بوجود هذه المادة الخارقة للعادة.

فمن خلال ندوة بقصر الثقافة بالإسماعيلية نفى الدكتور ” زاهي حواس” وزير الآثار السابق وجود هذه المادة، و قال أن بعض المحتالين يوهمون الناس بخيالات لا أساس لها من الصحة، عبر رسائل الهاتف المحمول أو الاتصالات الهاتفية، مشيراً إلى أن محتالاً قام بخداع أحد الأمراء بإمتلاكه مادة “الزئبق الأحمر” و أنها قادرة على شفاء والدة الأمير التي كانت تعاني من بعض الأمراض.

و حذر حواس أن بعض المحتالين يلجئون إلى طرق أخرى لإيهام بعض المشاهير و الأثرياء، مثل تعرض فنانة مشهورة لحالة نصب من أحد المجهولين يؤكد عثورة على مقبرة من الذهب بالواحات و يعرض بيع المقبرة عليها.

و من جانبه طالب الوزير السابق الحكومة المصرية بوضع قوانين و تشريعات قاسية ضد تهريب و تجارة الآثار، و تحويل التهمة من جنحة ضبط إلى خيانة وطن.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.