الفقي: سجل مصر السيئ في حقوق الإنسان أدى إلى تدويل قضية ريجيني وعدم تصديق إيطاليا لنا
الدكتور مصطفى الفقي الكاتب والمفكر السياسي

فجّر الدكتور مصطفى الفقي مفاجأة في حواره أمس ببرنامج “يحدث في مصر ” على قناة “إم بي سي”، عن إمكانية تدويل قضية الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، حيث قال أن مصر ليست دولة مثالية وأننا كمصريين لنا سجل سيء في ملف حقوق الإنسان.

وأشار إلى أن ملفنا السيئ في حقوق الإنسان أدى إلى عدم تصديق إيطاليا لنا في قضية ريجيني، الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تدويل القضية، وأضاف أنه كان يجب علينا أن نعلن عن قاتل جوليو لأنه قتل في مصر وعلى أرضنا ومن ثَم فإننا مسؤولين عنه وعن التوصل لمن قتله.

وأضاف الفقي أن مصر ليس لها خبرات سياسية ولا خارجية الأمر الذي   جعلها دائماً تقف موقف المدافع عن نفسها، وأشار إلى أن مشكلة الدولار مشكلة سياسية في المقام الأول وليست مشكلة اقتصادية.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.