مفاجأة.. صحيفة كبرى تكتب “لماذا نخاف من سد النهضة”.. تتناول بناء السد كأمر واقع لايوجد خطورة منه!!
وظائف الصحف المصرية اليوم الثلاثاء 23 فبراير 2016

في واقعة شديدة الخطورة، وفي ظل قلق المصريين قيادةً وشعباً من تأثيرات بناء دولة أثيوبيا لــ “سد النهضة”، والذي يعتبره الكثير من الخبراء بمثابة نهاية حقيقية لمستقبل مصر الزراعي، وتإثيراته المستقبلية على أمن مصر المائي، تناولت صحيفة مصرية كبرى، بناء السد من زاوية أخرى أشد خطورة، وكأنها التسليم بالأمر الواقع فضلاً عن عدم جدوى بناء السد.

فقد كتب أحد الصحفيين بجريدة “المصر اليوم”، مقالاً بعنوان “لماذا نخاف من سد النهضة”، وتناول من خلاله، بأن نحو ما يقارب نصف حصة مصر السنوية من مياه النيل يضيع سدى من دون أي فائدة، ومن دون أي جهد من أجل حمايته، مستشهداً بدراسة أمريكية وأخرى مصرية.

وأوضح الصحفي بأن حصة مصر السنوية من مياه النيل 55،5 مليار متر مكعب، تُهدر منها 8 مليارات متر مكعب خلال عملية التوصيل إلى الحقول، وحوالي من 15 إلى 17 مليار متر مكعب أخرى تُصرف في البحر الأبيض المتوسط من دون استغلال.

ووضح الصحفي، بأن السدود الإثيوبية مجتمعة سوف تؤثر على تدفق النهر الواصل لأسوان بنقص قدره 18 مليار متر مكعب في السنة”، وهو ما يقل عن نسبة الهدر المسكوت عنها بالأساس داخل مصر منذ عشرات السنين.

ووضع الصحفي سيناريوهين للخروج من الأزمة وهذه هي المشكلة، فلم يتناول من قريب أو بعيد طلب الدولة بإيقاف بناء السد، ولكن السيناريو الأول وهو العمل بشكل سريع وعاجل من أجل وقف- أو الحد من- الهدر المذهل في حصة مصر من مياه النيل، بينما يتضمن الشق الآخر بذل جهد سياسي اقتصادي دبلوماسي ثقافي فني فكري اجتماعي من أجل عودة مصرية ذات ثقل إلى أفريقيا،

333333333333333

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.