“أيمن نور” يعلق على قرارات البنك المركزي بأنها فضيحة أهدرت 560 مليون جنيه
أيمن نور

علق الدكتور “أيمن نور” مؤسس ورئيس حزب غد الثورة، على قرارات البنك المركزي الأخيرة، للنهوض بسعر الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي، بتغريدة على حسابه الخاص، على موقع التدوينات المصغرة تويتر.

فكتب “نور” عن حجم الخسائر التي تكبدها الاقتصاد المصري، نتيجة تلك القرارات من وجهة نظره، ووصفها بالفضيحة، فكتب عن العطاء الذي طرحه البنك المركزي، يوم 10 مارس، والمقدر بنحو 500 مليون دولار، للبيع بسعر 7.83 جنيه، ثم أتبعه بقرار يوم 14 مارس، بتخفيض سعر الجنيه أمام الدولار 112 قرش، مما تسبب في إهدار 560 مليون جنيه على حد قوله.

وكان نص التغريدة كالتالي ” فضيحة 10 مارس، يطرح البنك المركزي عطاء (خارج العطاء الدوري)، ليبيع 500 مليون دولار بسعر 783 قرش، 14 مارس وبعد 4 أيام يخفض الجنيه 112 قرش، فيهدر بذلك 560 مليون جنيه !! “.

Untitled

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.