“فجر السعيد” تكشف أول تصريح للزند بعد إقالته.. وتعليقه على أنباء هربه إلى الإمارات
الصحفية فجر السعيد

صرحت الكاتبة الكويتية “فجر السعيد” بأن المستشار أحمد الزند لم يهرب إلى الإمارات كما رددت بعض وسائل الإعلام والمواقع الإخبارية، مؤكدة بأن سفره كان لدواعٍ عائلية، بحيث سافر “الزند” لمشاركة أحد أصدقائه المقربين مناسبة عائلية، وأضافت بأنه سيعود بعد انتهاء المناسبة.

وكشفت  “السعيد” خلال تغريدة لها على “تويتر”، أول تصريح للمستشار “أحمد الزند” بعد إقالته، وكذلك رده على الأخبار المتداولة حول هربه إلى الإمارات، من خلال تغريدة لها على “توبتر”، نشرت خلالها:

“الزند نشر في تصريح خاص، ليس أحمد هو الذي يفر من وطنه، أو يهرب من معركة أياً كانت ومصر وطني، ولدت فيها وسأبقى فيها”.

وتابعت، بأن الزند نفى تماماً كل الأخبار المتداولة حول هربه إلى الإمارات، قائلاً:

 “ما يتردد من بعض السفهاء محض افتراء وأكاذيب بلا سند، ولا يوجد سبب يدفعني للهرب من وطني ولم أعتد الهروب من المواجهة”.

وتابعت “السعيد” بأن الزند أضاف قائلاً:

 “خضت معارك كثيرة للدفاع عن الحق والعدالة والوطن ولم يشهد تاريخي هروبا أو ضعفا بالمواجهة وسأظل كما عهدتوني لآخر يوم في حياتي”.

وفي نفس السياق، أعلنت مصادر مقربة من المستشار “أحمد الزند”، بأن زيارته إلى الإمارات كان مُخطط لها منذ أكثر من أسبوع، وكان محدداً في أوراق سفره العودة إلى مصر يوم 18 مارس الجاري، مؤكداً عودته غداً إلى الأراضي المصرية، نافياً كل ما تم تداوله من أنباء حول هربه إلى الإمارات بسبب إقالته من منصب وزارة العدل.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.