عمرو حمزاوي: فض رابعة مذبحة ستلاحق كل من تورط فيها أو بررها أو صمت عنها
عمرو حمزاوي

يُعد عمرو حمزاوي الناشط السياسي والحقوقي وأستاذ السياسة العامة بالجامعة الأمريكية بالقاهرة من أبرز الداعمين لمسار 30 يونيو والثالث من يوليو، وكان من أبرز المعارضين لحكم  جماعة الإخوان المسلمين، سواءً في برلمان 2012 والذي كان عضواً فيه أو بعد وصول أحد أعضاء الجماعة على رأس السلطة التنفيذية، وكان من أبرز الموقعين على استمارة تمرد والتي تطالب بانتخابات رئيسية مبكرة، وخرج في 30 يونيو لإسقاط حكم الإخوان.

وبعد ما يقرب من ثلاث سنوات على الإطاحة بحكم الإخوان وفض اعتصامهم في ميداني رابعة العدوية والنهضة، والذي كان من أشد المعارضين لهذه الإعتصامات، يأتي اليوم ويصف ما حدث في فض رابعة بأنه مذبحة بشعة ستلاحق كل من شارك فيها أو بررها أو صمت عنها، وأن غسيل الإعلام للأدمغة وتزوير التاريخ لن يُجدي نفعاً.

حمزاوي

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.