مقتل قيادي كبير بـ “داعش” متأثراً بجروح
155

أصدر مسؤولون أمريكيون بياناً يوم الإثنين بأن القيادي البارز بالتنظيم “عمر الشيشاني” قد قتل متأثراً بجروح بالغة إثر ضربة جوية أمريكية في سوريا ، حيث تم إستهدافه من قِبل القوات الأمريكية في شمال شرق سوريا بالقرب من مدينة الشدادي.

و قد تم إبلاغ وكالة “رويترز” بهذة الحادثة بعد إسبوع من مقتل “الشيشاني” الملقب بـ “وزير حرب الجماعة” كما يطلق علية ، و أنكرت بعض المصادر السورية خبر مقتلة و قالت أنة أصيب فقط بجروح بالغة.

يذكر أن “الولايات المتحدة” قد رصدت مبلغ مالي كبير يقدر بـ “5 ملايين دولار” لمن يساعد بأي معلومة في قتل “وزير حرب داعش” ، و قد شنت القوات الأمريكية غارة جوية في سوريا لإستهدافه سابقاً و لكن لم يقتل و تأثر بجروح فقط.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.