الشاهد الوحيد في قضية مقتل الشاب الإيطالي “ريجيني” يفجر مفاجأة ويكشف عن القاتل الحقيقي
الشاب الإيطالي جوليو ريجيني

استضاف الإعلامى “أحمد موسى” فى حلقة الأحد من برنامج “على مسئوليتي” المذاع على فضائية “صدى البلد”، الشاهد الوحيد على مقتل الشاب الإيطالي “جوليو ريجيني” الذى أثارت قضية قتله وإلقائه فى الصحراء الرأى العام العالمى مؤخراً.

حيث قال “محمد فوزى” – الشاهد –  أن مشاجرة قد وقعت عشية مقتل “ريجيني” بينه وبين أحد أصدقائه أمام القنصيلة الإيطالية بالقاهرة، وكان ذلك فى يوم 24 يناير الماضى، وقد تم تصوير كافة تفاصيل المشاجرة بواسطة كاميرا المراقبة الملحقة بالقنصلية، فى الوقت الذى ترفض فيه القنصيلة تقديم هذه الفيديوهات إلى السلطات المصرية والتى ستساعد وبلا شك فى كشف غموض القضية.

فيما تابع “فوزى” أنه توجه للنيابة العامة للإدلاء بشهادته فى القضية، وبالصدفة أستطاع التعرف على صديق “ريجيني” الذى كان يتشاجر معه مساء يوم مقتله، من بين 200 صورة لمشتبه فيهم  عرضتهم عليه النيابة العامة.

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.