مواقع التواصل تنتفض ضد الزند بعد إهانته للرسول والعرب يشاركون والإعلاميين يهاجمونه ونادي القضاة يرد
أحمد الزند

في تصريح خطير وغريب له في حواره أمس على قناة صدى البلد، أكد أحمد الزند أن سوف يقوم بحبس أي مواطن سوف يخطيء حتى ولو كان النبي، مما أثار جدلاً كبيراً في عدد من الأوساط العربية والإسلامية وكذلك الإعلامية، وعلى الفور تم تدشين هاشتاج الزند_يتطاول_عالنبي، والذي حقق إنتشاراً واسعاً وشارك فيه عدد من السياسيين والإعلاميين العرب.

حيث وجهت حركة 6 إبريل تساؤلاً للزند وقالت له طيب لو السيسي غلط حتعمل إيه؟، منتقدة تصريحاته المشينة بحق الرسول عليه الصلاة والسلام.

1

بينما قال يوسف الحسيني في تغريدة له على حسابه على تويتر، أن ما فعله الزند إزدراء للأديان مطالباً بمحاكمته مؤكداً أنه لن يُحاكم وأن الشعب فقط هو من يُحاكم.

2

كذلك طالب الحقوقي نجاد البرعي بضرورة محاكمة أحمد الزند على ما قاله، أو على أسوأ تقدير إقالته لأنه لا يصح ما صرح به.

3

كما غرد أيضا الدكتور على القرة داغي الأمين العام للإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، منتقداً تصريحات الزند متسائلاً هل يجرؤ على ذلك التصريح بحق أمير أو ملك عربي أو بحق السيسي.

3

بينما حقق هاشتاج الزند_يتطاول_عالنبي إنتشاراً كبيراً، وشارك فيه عدد كبير من المصريين والعرب بإختلاف إنتماءاتهم السياسية وسوف نعرض لكم بعضاً من هذه التغريدات.

1

2

1

1

بينما إنتشر هاشتاج أخر على تويتر يُطالب بمحاكمة أحمد الزند على تطاوله على النبي صل الله وعليه وسلم، وإحتل مركزاً متقدماً على تويتر.

1

بينما قال المستشار حمدي معوض عبد التواب المتحدث الإعلامي لنادي القضاة، أن هناك من يتصيد الأخطاء اللغوية لوزير العدل أحمد الزند ويوقم بالتحريف فيه، وأضاف أن الزند معروف بنشأته الدينية وأن التصريح المنسوب له تم تحريفه.

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.