الحكومة تبدأ بتنفيذ خطة «القرارات المؤلمة».. والبداية: توجه لتخفيض عدد الموظفين وقبول طلبات الإحالة للمعاش المبكر
شريف اسماعيل

صرح رئيس الوزراء المهندس “شريف اسماعيل” خلال لقائه أمس بعدد من رؤساء تحرير الصحف والكتاب، بأن الحكومة بدأت بالفعل بتنفيذ خطة القرارات المؤلمة التي أعلنت عنها الحكومة سابقاً.

بحيث أشار المهندس “شريف اسماعيل” بأن الواقع المؤلم الذي تواجهه البلاد يجبر الحكومة على اتخاذ عدد من القرارات التي قد تكون مؤلمة للمواطنين، وكان قد صرح “اسماعيل” في اجتماع سابق له مع رؤساء تحرير الصحف المصرية بأنه لا مجال لتأخير خطة القرارات المؤلمة لأن الواقع الذي تشهده البلاد حالياً يتطلب اتخاذ عدد من الإجراءات لتحسين الأوضاع الاقتصادية.

وفي إطار خطة القرارات المؤلمة للحكومة، صرحت مصادر مسئولة بالجهاز المركزي للتظيم والإدارة بأن الحكومة أصدرت تعليمات للشئون الإدارية بالجهاز، أتاحت خلالها قبول طلبات المعاش المبكر للموظفين الذين يرغبون في الخروج عن المعاش، وشددت التعليمات بضرورة أن يحصل الموظف المحال عن المعاش مبكراً على كافة مستحقاته المالية طبقاً لما نص عليه القانون.

اقرأ أيضاً:

وجاءت تعليمات الحكومة هذه في إطار الخطة التي وضعتها وزارة المالية بالتنسيق مع الوزارات المعنية من أجل تخفيض عجز الموازنة بالدولة بتخفيض عدد الموظفين؛ نظراً لأن رواتب الموظفين تمثل جزء كبير من مخصصات الموازنة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.