تصريحات خطيرة لـعيسى بشأن حملة أخلاقنا تثير الرأي العام
ابراهيم عيسى

علق الإعلامي إبراهيم عيسى عن رفضه الصريح لحملة وزارة الشباب والرياضة”أخلاقنا”، وكان الهدف من هذه الحملة رفع القيم الحميدة في المجتمع المصري، وأضاف عيسى قائلاً:”الدولة عندها عجز عن تفسير معنى عدم وجود أخلاق”.

وأشار اليوم عيسى من خلال برنامجه” لدي أقوال أخرى” والمذاع على إذاعة “نجوم أف أم”قائلاً:” الدولة فيها رشاوي وفساد إدارة، وكل موظف بيدور على مصلحته، وهناك كمية من البذاءات مستخدمة في عالم الميديا، وهناك انتهاك للأعراض وعدم احترام للخصوصية”، و حملة أخلاقنا نفاق”.

وأضاف عيسى:”الدولة أطلقت الحملة نفاقاً منها للرئيس، فعندما تفقد الدولة ديمقراطيتها فتسوء أخلاق المجتمع، ويفقدون كل القيم، أخلاق أية اللي بتتكلموا عنها، وأنتم بتنافقوا رئيسكم، أزاي تعملوا أخلاق وأنتم حياتكم قائمة على السمع والطاعة”.

وتابع عيسى قائلاً:”ليست بالإعلانات والدين تصبح الدولة أخلاقية، ما أحنا كل يوم بنشغل الأذان خمس مرات، هل مصر بقت أحسن أخلاقًا مثلًا أو أكثر تقدمًا، عايز أي توصله من حملة أخلاقنا في دولة أخلاقها منحدرة، ومنهج اللغة العربية في المدارس به تمييز بن الأديان، وبه استباحة للأخر”، على حد قوله وهو ما أثار الرأي العام، وأحدث جدل واسع في الشارع المصري بتلك التصريحات الخطيرة.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.