آمنه نصير الأستاذة بجامعة الأزهر: النقاب شريعة يهودية ونسعى  لإصدار قانون بمنعه
آمنه نصير

صرحت الدكتورة آمنة نصير الأستاذة بجامعة الأزهر  تصريحات خطيرة،  وهي تخالف  بتصريحاتها  هذه القرآن والسنة، وهذه التصريحات تُعد الأولى من نوعها ولم يقل بها عالم قبل ذلك، حيث ذكرت اليوم  في تصريحات لليوم السابع أن النقاب  من  شريعة اليهود وليس من الإسلام في شيء.

اليوم السابع 1

كما أعلنت بحكم أنها عضوة بالبرلمان أنها تعمل مع ائتلاف دعم مصر على تشريع قانون يمنع ارتداء النقاب، في المؤسسات الحكومية وفي الأماكن العامة، وأضافت أنها تنتظر هذا القانون الجريء منذ 25 سنة، وتأتي هذه التصريحات بعد  قرار جابر نصار رئيس جامعة القاهرة بحظر النقاب في الجامعة، وتأييد القضاء الإداري لهذا القرار.

اليوم السابع 2

وتصريحات آمنه نصير عن النقاب تخالف القرآن والسنة وأقوال العلماء، لأن الله يقول ” يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين…” وقد قال أكثر المفسرين أن الأية فيها أمر بتغطية الوجه والأمر يدل على الوجوب، لأن الجلبان هو ما يوضع على الرأس وينزل على الوجه، وقيل أن الجلباب هو ما يستر جميع البدن،

والله يقول في سورة النور ” وليضربن بخمرهن على جيوبهن” فقد روى البخاري عن عائشة رضي الله عنها أنه لما نزلت الأية أخذن أزرهن فشققنها واختمرن بها” وقال ابن حجر أن معنى اختمرن بها أي غطين وجوهن.

وقال النبي صلى الله عليه وسلم ” لا تنتقب المرأة المحرمة (في الحج)” فقال  العلماء أن هذا يدل على فرضية النقاب، وكانت السيدة عائشة تقول كنا إذا مر بنا الركبان في الحج سدلت إحدانا الجلباب على وجهها، فإذا جاوزونا كشفناه.

ومذهب الإمام أحمد والشافعي أن ستر المرأة لوجهها وكفيها أمام الأجانب واجب، ومذهب الإمام أبو حنيفة ومالك أن ستر الوجه مستحب، فمن العلماء من قال بوجوب النقاب ومنهم من قال باستحبابه،  واختلف كما شئت على وجوبه أو استحبابه أو حتى منعه، لكن لم يقل أحد قبل ذلك  أنه شريعة يهودية إلا الدكتورة آمنه نصير، هذا وقد لاقت تصريحاتها هجوماً شديداً من النشطاء  على مواقع التواصل.

وقال النشطاء والعلماء رداً على تصريحات آمنه نصير، بأننا لو حاربنا العري والفساد كما نحارب ثوابت الدين ما وصلنا إلي الحالة التي وصلنا إليها، ففي العري نقول حرية شخصية وفي الستر والنقاب نقول شريعة يهودية، فلله الأمر من قبل ومن بعد.

ردود القراء 1ردود القراء 23ردود القراء 23ردود القراء4

 

 

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.