أول تعليق للنائب كمال أحمد عقب ضربة النائب توفيق عكاشة بالجزمة
النائب كمال احمد

تحدث النائب البرلماني كمال أحمد عضو مجلس النواب بتصريحات صحفية على خلفية ضربة النائب البرلماني الدكتور توفيق عكاشة بالحذاء، بالجلسة العامة لمجلس النواب بقاعة البرلمان اليوم مبدياً عدم ندمة مما أقدم علية، بسبب لقاء عكاشة والسفير الإسرائيلي وتصريحاته عن الرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

وأضاف النائب كمال احمد قائلاً:

الناس اللى بتنتقدنى بأقولهم، أضربه بإيه أضربه بالورد مثلاً؟!، راجل لطخ تاريخنا وبيقول على جمال عبد الناصر إنه خاين، راجل أهان دم الشهداء، جاب لينا العار كلنا ولو كان عندى أسوأ من الجزمة لضربته بها”

“الدولة تحترم اتفاقاتها، هى دولة تلتزم بالتعهدات وتقدرها، ولكن موقفى كنائب برلمان هو رأى الشعب الغاضب، وللعلم فى كل مرة هشوف عكاشة فيها فى البرلمان حضربه بالجزمة، حفاظًا على تاريخ مصر، وضربى له بالجزمة أكبر رسالة لنتيناهو والكنيسيت الإسرائيلى”

 

يأتي هذا التطور في ضوء الأحداث المتسارعة ورد الفعل الناتجة عن اللقاء الذي استضاف فيه النائب توفيق عكاشة السفير الإسرائيلي “حييم كوريين” بمنزلة بمدينة 6 أكتوبر منذ يومين، وهجوم عكاشة امس عبر قناته الفضائية على تصرفات الرئيس عبد الناصر وقت تولية الحكم.

تابعنا على المواقع الاجتماعية ليصلك الجديد أولا بأول

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.